الأهلي

بين الانفراجة والتعقيد.. أين وصلت مفاوضات الأهلي مع بلعيد وكوناتيه؟

يبحث الفريق الكروي الأول للنادي الأهلي العديد من المفاوضات الخاصة باللاعبين الجدد المقرر أن ينضموا إلى الصفوف الحمراء خلال الفترة المقبلة، وذلك على خلفية العديد من المشاورات الجارية بين الطرفين.
ويسعى الفريق الكروي الأول للنادي الأهلي الوصول إلى الاتفاق الدائم مع المدير الفني حول الأسماء المقرر أن يتم استقدامها إذا لم يوفق مدير التعاقدات في الحصول على الخيارات التي طرحها المدير الفني من أسماء.

يأتي ذلك في الوقت الذي يسعى فيه الفريق الكروي الأول إلى الحصول على بلعيد بكل قوة وأن يصل إلى اتفاق نهائي مع المسئولين في الجزائر من أجل إنهاء كل الأوراق المتعلقة بتواجده في القلعة الحمراء.

ويتمسك بلعيد بالتواجد في الصفوف، من أجل تحقيق المزيد من الإنجازات الإفريقية، وخوض مع النادي الأهلي بطولة كأس العالم للأندية، التي تعد من أهم أحلام الفريق الأحمر.
من جهة أخرى، كان يسعى النادي الأهلي بقيادة الكابتن محمود الخطيب رئيس النادي، إلى حسم صفقة محمد كوناتيه، لاعب أخمات جروزني الروسي، ولكن تغيرت الأمور رأساً على عقب بقرار من الخطيب نفسه.

ويرى الخطيب أن الأرقام الخاصة بكوناتيه ضعيفة، وسط مخاوف من تكرار الأزمة التي يعاني منها الأهلي حالياً مع الفرنسي أنتوني موديست مهاجم القلعة الحمراء الحالي الذي أصبح على أعتاب الرحيل.
كوناتيه الذي يتطلع إلى اللعب في أوروبا وتفضيل الأموال الكثيرة للتواجد مع أي فريق يتكبد المزيد من الملايين من أجل الحصول على خدماته، بينما رفض الأهلي بنسبة كبيرة أن يتواجد في الصفوف للأسباب سالفة الذكر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

اكتشاف المزيد من سحر الكرة المصرية

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading